أردوغان عاد بتركيا قرنين إلى الوراء! هل يُصدر باباجان فرمانه؟

لم يكن الفهم، الذي مفاده أن النظام السلطاني بدأ يشكل تهديدًا لبقاء الإمبراطورية العثمانية، في فترة عمرها الأخيرة فقط، موافقاً لظن الكثيرين؛ فقد كان محمد كوبرولي باشا أول من أثبت أنه على علم كامل بهذه الحقيقة، لا سيما عندما اقترح محمد الرابع تعيينه في منصب الصدر الأعظم، وهو منصب رفيع يعادل منصب رئيس الوزراء في … Okumaya devam et أردوغان عاد بتركيا قرنين إلى الوراء! هل يُصدر باباجان فرمانه؟